القائمة الرئيسية

الصفحات

أساتذة التعاقد يصعدون ويمددون إضرابهم ردا على حملة الاعتقالات في صفوف المحتجين

تتواصل احتجاجات أساتذة التعاقد لليوم الثالث على التوالي بشوارع مدينة الرباط، وذلك للمطالبة بالادماج في الوظيفة العمومية وإسقاط نظام التعاقد، رغم قرار منع التجمهر بالشارع العام الصادر عن السلطات، في ظل حالة الطوارئ الصحية التي تعيش على وقعها البلاد لمواجهة فيروس كورونا. 
أساتذة التعاقد يصعدون ويمددون إضرابهم ردا على حملة الاعتقالات في صفوف المحتجين
وتواصلت الاعتقالات اليوم أيضا في صفوف الاساتذة المحتجين، وقُدر عددهم بحوالي 20 أستاذا وأستاذة ينضافون إلى 19 معتقلا خلال يوم أمس.

وفي تصعيد جديد، قررت تنسيقية الأساتذة تمديد الاضراب ليومين آخرين 9و10 أبريل، وذلك ردا على عدم تجاوب الوزارة، وكذا تضامنا مع المعتقلين، حيث طالبت التنسيقية ، بإطلاق سراح جميع الأساتذة المعتقلين.

تعليقات